الأحد 19 رمضان 1439 - 22:24 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-6-2018
جدة (يونا) - أكد مدير إدارة الحوار والتواصل في منظمة التعاون الإسلامي، بشير الأنصاري، أن الحملة الرمضانية التي أطلقها مركز صوت الحكمة عبر منصات شبكات التواصل الاجتماعي مستمرة حتى نهاية شهر رمضان المبارك.
ويمكن المشاركة في حملة "رحمانيات رمضان" عبر الحسابات الرسمية لمركز صوت الحكمة على تويتر وفيسبوك. وهي حملة أطلقها مركز صوت الحكمة، بوصفه الأداة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي في مجال الحوار والسلام والتفاهم، بهدف إبراز قيم التسامح والمحبة والرحمة في الإسلام التي تتجلى في شهر رمضان المعظم.
وتشمل حملة "رحمانيات رمضان" التي أطلقها مركز صوت الحكمة نصوصا لأحاديث نبوية وأقوالا للعلماء الأولين تبرز فيها ملامح وأوجه العبادة وتكون في شكل ملصقات وصور جرافيكس بحيث تسهل مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي.
وذكر مدير إدارة الحوار والتواصل في منظمة التعاون الإسلامي، أن "رمضان، شهر الرحمة والمغفرة، قد استغله، وللأسف، داعش ومن على شاكلته من الإرهابيين مؤخرا وحولوه إلى مناسبة لسفك دماء المسلمين وغيرهم، زعما منهم أن هذه الأعمال الآثمة سوف تقربهم من الله".
وأضاف الأنصاري قائلا: "من أجل مواجهة مثل هذا الخطاب ولتعزيز قيم التسامح والمحبة والرحمة التي يجسدها شهر رمضان عبر تاريخ الإسلام، فقد أطلق مركز صوت الحكمة حملته الرمضانية على وسائل التواصل الاجتماعي تحت اسم "رحمانيات رمضان" للتركيز على هذه القيم ولتذكير المسلمين بها".
وتنفذ حملة "رحمانيات رمضان" على منصات صوت الحكمة على فيسبوك وتويتر وصفحة المركز على شبكة الإنترنت:
https://twitter.com/oic_cdpu
https://www.facebook.com/oicsawtalhikma/
http://www.oic-cdpu.org/en/home/
يشار إلى أن مركز منظمة التعاون الإسلامي للحوار والسلام والتفاهم هو مساهمة مهمة تقدمها منظمة التعاون الإسلامي في الحرب على الإرهاب الدولي والتطرف العنيف. ويعمل المركز عبر شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي من أجل فضح وتفكيك الخطاب المتطرف الذي تروج له قوى الإرهاب والتطرف.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي