الأربعاء 26 ربيع الثاني 1440 - 14:31 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-1-2019
كوالالمبور (يونا) - أعلنت السلطات الفلبينية اليوم الأربعاء مصرع 85 شخصا في حين فقد 20 آخرون جراء الانهيارات الأرضية والفيضانات العارمة بسبب الأعاصير المدارية التي اجتاحت عدة أقاليم رئيسية وسط الفلبين خلال اليومين الماضيين.
وقال المدير التنفيذي للوكالة الوطنية للكوارث في الفلبين ريكاردو جالاد في تصريح صحفي: إن من بين القتلى أطفالا صغارا لقوا حتفهم عندما تحطمت منازلهم بسبب انهيارات أرضية بعد أيام من هطول الأمطار الغزيرة.
وأضاف جالاد: "إذا لم يتم العثور على المفقودين فسيرتفع عدد القتلى إلى 105". معربا عن أمله بألا يحدث ذلك حيث تسعى فرق الإنقاذ والبحث جاهدة للوصول إلى مناطق وعرة لاسيما في منطقي (بيكول) و(فيساياس).
وتعتبر (بيكول) التي يبلغ عدد سكانها 8.5 مليون نسمة المنطقة الأكثر تضررا من الانهيارات الأرضية والفيضانات حيث قتل فيها 68 شخصا فيما تكبدت المنطقة المشهورة بزراعة الأرز والذرة خسائر بمبلغ 342 مليون بيزو (6.5 مليون دولار).
وأعلنت السلطات في تلك المناطق "حالة الكوارث" لتسهيل عملية البحث والانتشال ووصول المساعدات فيما يقوم فريق الإنقاذ باستخدام معدات الرفع الثقيلة لتمهيد الطرق المؤدية إلى مواقع الانهيارات الأرضية ودخول المناطق التي غمرتها الفيضانات باستخدام القوارب المطاطية.
يذكر أن الفلبين يضربها حوالي 20 إعصارا مداريا كل سنة تتسبب في تدمير محاصيل زراعية وبنى تحتية في أقاليم مختلفة وهو ما يهدد حياة السكان ويثقل دفع واحدة من أسرع الاقتصادات نموا في آسيا. 
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي