الأحد 03 رجب 1440 - 23:13 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-3-2019
الخرطوم (يونا) - كشف الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية تيولدي غيبرمريام اليوم الأحد عن هويات ركاب الطائرة الإثيوبية التي تحطمت صباح اليوم، ولقي جميع ركابها حتفهم، التي كان على متنها 149 راكبا و8 من أفراد طاقهما.
وقال غيبرمريام: إن ضحايا الطائرة المنكوبة من 33 دولة منهم 32 من كينيا و18 من كندا و9 من إثيوبيا و8 من إيطاليا و8 من الصين و8 من الولايات المتحدة.
بالإضافة إلى سبعة ركاب من بريطانيا وسبعة من فرنسا وستة من مصر وخمسة من هولندا وأربعة من الهند وأربعة من سلوفاكيا وثلاثة من النمسا وثلاثة من السويد وثلاثة من روسيا واثنين من المغرب واثنين من إسبانيا واثنين من بولندا.
وكان لكل من بلجيكا وإندونيسيا والصومال والنرويج وصربيا وتوغو وموزامبيق ورواندا والسودان وأوغندا واليمن مواطن واحد على متن الطائرة.
وهناك أسماء أربعة من الركاب مسجلة على أنهم يحملون جوازات سفر صادرة من الأمم المتحدة ولم تعرف جنسياتهم على الفور.
وكانت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية قد تحطمت صباح اليوم الأحد أثناء رحلتها إلى العاصمة الكينية نيروبي وكان على متنها 149 راكبا، وطاقم مؤلف من ثمانية أفراد.
ووفقا لوكالة الأنباء الإثيوبية فإن الطائرة من طراز "بوينغ 737-800 MAX" ورقم الرحلة (إي.تي 302) تحطمت قرب بلدة بيشوفتو التي تقع على بعد حوالي 62 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من العاصمة أديس أبابا وذلك بعد 6 دقائق من إقلاعها من مطار بوليه الدولي بالعاصمة باتجاه العاصمة الكينية نيروبي.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي