الإثنين 17 شعبان 1440 - 10:39 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-4-2019
جدة (يونا) ـــ دان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، بشدة، الهجمات المتعددة التي شُنّت على كنائس وفنادق في كولومبو عاصمة سيرلانكا والبلدات المجاورة لها، التي استهدفت مدنيين أبرياء، وأسفرت عن مقتل المئات وجرح كثيرين آخرين.
وتعبيراً عن تضامن منظمة التعاون الإسلامي مع سريلانكا في هذه اللحظة المؤلمة، قدّم الدكتور العثيمين التعازي لأسر الضحايا ولحكومة سريلانكا وشعبها إثر الخسائر المفجعة في الأرواح البشرية. راجياً الشفاء العاجل للمصابين.
وعبّر الدكتور العثيمين عن رفضه الشديد لهذه الأعمال الإرهابية التي تنتهك حرمة الحياة البشرية. مؤكداً الموقف المبدئي لمنظمة التعاون الإسلامي المناهض لجميع أشكال الإرهاب والتطرف.
ودعا الأمين العام للمنظمة السلطات في سريلانكا إلى كشف مرتكبي هذه الجريمة البشعة ومحاسبتهم، مجدداً مرة أخرى دعوته للتضامن الدولي في مكافحة آفة الإرهاب.
(انتهى)
ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي