الجمعة 17 ذو الحجة 1441 - 11:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 7-8-2020
الوزير الأول الجزائري يعطي إشارة انطلاق العملية التضامنية (واج)
البليدة (يونا) - انطلقت مساء الخميس أربع طائرات جزائرية من مطار بوفاريك العسكري (ولاية البليدة) محملة بمساعدات غذائية وطبية لفائدة ضحايا انفجار مرفأ بيروت بلبنان.
وخلال إعطائه إشارة الانطلاق لهذه العملية التضامنية، جدد الوزير الأول عبد العزيز جراد تضامن الجزائر مع لبنان في محنته، مؤكدا وقوف الجزائريين، رئيسا وحكومة وشعبا، مع اللبنانيين في السراء والضراء.
وتتضمن المساعدات مواد غذائية وأدوية وعتادا طبيا وصيدلانيا وأسرة وأغطية وخيم.
وترافق المساعدات بعثة تتكون من فريق من رجال الحماية المدنية مشكلا من 20 طبيبا وعون شبه طبي مختص في طب الكوارث و15 تقنيا متخصصا في الإدارة واللوجيستيك.
يضاف إلى ذلك فريق طبي متكون من 12 طبيبا مختصا في الجراحة والإنعاش، وكذا طقم من خمسة مسعين من الهلال الأحمر الجزائري.
وأفادت وكالة الأنباء الجزائرية (واج) أن باخرة جزائرية ستبحر نحو لبنان وعلى متنها شحنات من مواد البناء للمساعدة في إعادة بناء وتعمير ما دمره الانفجار.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي