الإثنين 04 صفر 1442 - 10:16 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-9-2020
الجزائر (يونا) - عقد وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، أمس الأحد في باماكو، سلسلة من المحادثات مع ممثلي تنسيقية حركات الأزواد وأرضية الحركات، الموقعين على اتفاق السلم والمصالحة بمالي المنبثق عن مسار الجزائر.
 وبحسب بيان لوزارة الخارجية الجزائرية، عبر المتدخلون الماليون خلال هذه اللقاءات عن رضاهم عن دور الجزائر وتضامنها والاهتمام الخاص الذي أولته لدولة مالي خاصة خلال هذه الفترة الصعبة، كما جددوا حرصهم على التنفيذ الفعلي لاتفاق الجزائر الذي "يبقى هو السبيل الأمثل من أجل عودة دائمة للاستقرار والإطار المناسب لمواجهة عديد التحديات التي تواجهها مالي.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي